image-4

Altın kaplama baklava fiyatıyla dudak uçuklattı

Endonezya’nın başkenti Cakarta’da bir işletmede 24 ayar yaprak altın kaplamalı baklavanın dilimi 1000 dolara satılıyor. Başkent Cakarta’da çeşitli Türk tatlılarının satıldığı “Mardin Baklava” adlı işletmede, dilimi bin dolara satılan baklava müşterilerin ilgisini çekiyor.

Türk kültürü ve mutfağına duyduğu ilgiden dolayı Cakarta’da tatlı satışı yapılan işletme açan Irak kökenli 35 yaşındaki Abdul Rahman L Suud Alhammadi, ”Türk mutfağının eşsiz lezzetlerinden baklavanın Endonezya’da bilinirliğini artırmayı amaçlıyoruz. Türk ustanın yaptığı ve malzemeleri organik 24 ayar yaprak altın kaplamalı özel baklavanının dilimini bin dolardan satıyoruz.” dedi.

Altın kaplama tatlıyla Endonezya’da baklavaya yönelik dikkati çekmeyi amaçladıklarını dile getiren Alhammadi, ”Baklava için gerekli birçok malzemeyi Türkiye’den, bazılarını da civar ülkelerden temin ediyoruz. Baklavalarımızı Gaziantep’ten getirttiğimiz baklava ustası pişiriyor. Müşterilerimiz tatlılarımızdan çok memnun.” diye konuştu.

GAZİANTEP BAKLAVA USTASININ ELİNDEN ALTIN BAKLAVA

Alhammadi, uzun yıllar yaşadığını Malezya’da işlerinin kötü gitmesi üzerine Güneydoğu Asya’da alternatif iş fırsatları ararken tadıyla eşsiz, otantik ve saf bir lezzete sahip baklava üzerine Endonezya’da işletme açma kararı aldığını kaydetti.

Türkiye’de kaldığı bir yıllık sürede lezzetli baklava için birçok şehir gezdiğini dile getiren Abdurrahman, ”Kuzeyden güneye, batıdan doğuya İstanbul, İzmir, Bodrum ve Mardin gibi birçok yeri gezdim. Yediğimde gerçekten lezzetli olan baklavayı Gaziantep’te buldum ve iş görüşmeleri sonrası buradan bir usta ile çalışmaya başladık.” ifadelerini kullandı.

Asya mutfağı için ağır bir tatlı olan baklavayı Endonezyalılara sevdirmeye başladıklarını ve işlerini daha da genişletmeyi planladığını söyleyen Alhammadi, işletme ismini de listesini yaptıkları Türk şehirleri arasından Endonezyalılara telaffuzuyla daha kolay hatırlanmasından dolayı Mardin olarak seçtikleri kaydetti.

Gaziantep’ten Endonezya’ya çalışmak için gelen baklava ustası Ali Çiçek, ”30 yıldır baklava işiyle uğraşıyorum. Burada birçok çeşitte baklava üretiyoruz. Ayrıca künefe ve sütlü tatlılar da yapıyoruz. Endonezyalılara baklavayı sevdirmek istedik ve bunu da başardık. Bu başarıdan dolayı gurur duyuyorum.” dedi.

Baklavayı öğrenmek isteyenlerin olduğunu dile getiren Çiçek, ”İstekli olan arkadaşlara öğretiyoruz. Burada bir Türk kültürü, bir Türk kapımız olsun. Herkese açığız.” diye konuştu. (AA)

Endonezya'da dilimi bin dolara altın kaplamalı baklava!

Endonezya’da dilimi bin dolara altın kaplamalı baklava!

Endonezya’nın başkenti Cakarta’da bir işletmede 24 ayar yaprak altın kaplamalı baklavanın dilimi 1000 dolara satılıyor.

Başkent Cakarta’da çeşitli Türk tatlılarının satıldığı “Mardin Baklava” adlı işletmede, dilimi bin dolara satılan baklava müşterilerin ilgisini çekiyor.

Endonezya'da dilimi bin dolara altın kaplamalı baklava!

Türk kültürü ve mutfağına duyduğu ilgiden dolayı Cakarta’da tatlı satışı yapılan işletme açan Irak kökenli 35 yaşındaki Abdul Rahman L Suud Alhammadi, ”Türk mutfağının eşsiz lezzetlerinden baklavanın Endonezya’da bilinirliğini artırmayı amaçlıyoruz. Türk ustanın yaptığı ve malzemeleri organik 24 ayar yaprak altın kaplamalı özel baklavanının dilimini bin dolardan satıyoruz.” dedi. 

Altın kaplama tatlıyla Endonezya’da baklavaya yönelik dikkati çekmeyi amaçladıklarını dile getiren Alhammadi, ”Baklava için gerekli birçok malzemeyi Türkiye’den, bazılarını da civar ülkelerden temin ediyoruz. Baklavalarımızı Gaziantep’ten getirttiğimiz baklava ustası pişiriyor. Müşterilerimiz tatlılarımızdan çok memnun.” diye konuştu.

GAZİANTEPLİ BAKLAVA USTASININ ELİNDEN ALTIN BAKLAVA 

Alhammadi, uzun yıllar yaşadığını Malezya’da işlerinin kötü gitmesi üzerine Güneydoğu Asya’da alternatif iş fırsatları ararken tadıyla eşsiz, otantik ve saf bir lezzete sahip baklava üzerine Endonezya’da işletme açma kararı aldığını kaydetti.

Türkiye’de kaldığı bir yıllık sürede lezzetli baklava için birçok şehir gezdiğini dile getiren Abdurrahman, ”Kuzeyden güneye, batıdan doğuya İstanbul, İzmir, Bodrum ve Mardin gibi birçok yeri gezdim. Yediğimde gerçekten lezzetli olan baklavayı Gaziantep’te buldum ve iş görüşmeleri sonrası buradan bir usta ile çalışmaya başladık.” ifadelerini kullandı. 

Asya mutfağı için ağır bir tatlı olan baklavayı Endonezyalılara sevdirmeye başladıklarını ve işlerini daha da genişletmeyi planladığını söyleyen Alhammadi, işletme ismini de listesini yaptıkları Türk şehirleri arasından Endonezyalılara telaffuzuyla daha kolay hatırlanmasından dolayı Mardin olarak seçtikleri kaydetti. 

Gaziantep’ten Endonezya’ya çalışmak için gelen baklava ustası Ali Çiçek, ”30 yıldır baklava işiyle uğraşıyorum. Burada birçok çeşitte baklava üretiyoruz. Ayrıca künefe ve sütlü tatlılar da yapıyoruz. Endonezyalılara baklavayı sevdirmek istedik ve bunu da başardık. Bu başarıdan dolayı gurur duyuyorum.” dedi. 

Baklavayı öğrenmek isteyenlerin olduğunu dile getiren Çiçek, ”İstekli olan arkadaşlara öğretiyoruz. Burada bir Türk kültürü, bir Türk kapımız olsun. Herkese açığız.” diye konuştu.

عراقي يبيع شريحة البقلاوة بألف دولار

عراقي يبيع شريحة البقلاوة بألف دولار

خبرني – يبيع محل حلويات يملكه مغترب عراقي، شريحة من البقلاوة التركية ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطاً، بسعر ألف دولار في العاصمة الإندونيسية جاكارتا.

ويختص “محل ماردين للبقلاوة” في جاكارتا، ببيع الحلويات التركية، المصنوعة بأيدي أمهر الخبراء الأتراك في صناعة البقلاوة قادمين من مدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا، حيث نالت منتجاتهم إعجاب الإندونيسيين.

عراقي يبيع شريحة البقلاوة بألف دولار

وقال صاحب المحل العراقي الأصل “عبدالرحمن الحمادي” (35 عاماً) “نهدف إلى زيادة الوعي في إندونيسيا بالبقلاوة التي تعد واحدة من المذاقات الفريدة للمطبخ التركي”. وأشار إلى أنهم يهدفون من خلال تغليف البقلاوة بورق الذهب للفت انتباه الإندونيسيين إلى البقلاوة.

وبيّن أنهم يجلبون معظم المواد الضرورية المستخدمة في صناعة البقلاوة من تركيا، وبعضها من البلدان المجاورة، كما أنهم استقدموا خبراء صناعة البقلاوة من مدينة غازي عنتاب، مؤكداً بالقول “زبائننا ممتنون جداً من منتجاتنا”

وحول فكرة إنشائه محل بيع الحلويات التركية، أشار الحمادي إلى أنه مكث في تركيا لمدة عام، جاب خلالها كل أرجاء البلاد، وزار إسطنبول، وإزمير، وبودروم، وماردين، والعديد من الولايات، مؤكداً أنه وجد ألذ بقلاوة في مدينة غازي عنتاب، واتفق مع خبير في صناعة البقلاوة للعمل معاً، واختاروا اسم ماردين وذلك لسهولة تلفظها من قبل الإندونيسيين.

من جانبه قال خبير صناعة البقلاوة التركي “علي جيجك” ، إنه يزاول صناعة البقلاوة منذ 30 عاماً، ، وأنه جاء من غازي عنتاب إلى جاكارتا للعمل فيها، مبيناً أنهم يصنعون إلى جانب البقلاوة، الكنافة، والحلويات التركية الأخرى المصنوعة من الحليب، معرباً عن افتخاره لنجاحهم في تحبيب البقلاوة للإندونيسيين.

شريحة بقلاوة تركية تباع بألف دولار في جاكارتا

شريحة بقلاوة تركية تباع بألف دولار في جاكارتا

ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطا

Jakarta Raya
شريحة بقلاوة تركية تباع بألف دولار في جاكارتا

جاكارتا / محمود أتانور / الأناضول

يبيع محل حلويات يملكها مغترب عراقي، شريحة من البقلاوة التركية ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطا، بسعر ألف دولار في العاصمة الإندونيسية جاكارتا.

ويختص “محل ماردين للبقلاوة” في جاكارتا، ببيع الحلويات التركية، المصنوعة بأيدي أمهر الخبراء الأتراك في صناعة البقلاوة قادمين من مدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا، حيث نالت منتجاتهم إعجاب الإندونيسيين.

وقال صاحب المحل العراقي الأصل “عبدالرحمن الحمادي” (35 عاما)، للأناضول، “نهدف إلى زيادة الوعي في إندونيسيا بالبقلاوة التي تعد واحدة من المذاقات الفريدة للمطبخ التركي”.

وأشار إلى أنهم يهدفون من خلال تغليف البقلاوة بورق الذهب للفت انتباه الإندونيسيين إلى البقلاوة.

وبيّن أنهم يجلبون معظم المواد الضرورية المستخدمة في صناعة البقلاوة من تركيا، وبعضها من البلدان المجاورة، كما أنهم استقدموا خبراء صناعة البقلاوة من مدينة غازي عنتاب، مؤكدا بالقول “زبائننا ممتنون جدا من منتجاتنا”.

وحول فكرة إنشائه محل بيع الحلويات التركية، أشار الحمادي إلى أنه مكث في تركيا لمدة عام، جاب خلالها كل أرجاء البلاد، وزار إسطنبول، وإزمير، وبودروم، وماردين، والعديد من الولايات، مؤكداً أنه وجد ألذ بقلاوة في مدينة غازي عنتاب، واتفق مع خبير في صناعة البقلاوة للعمل معا، واختاروا اسم ماردين وذلك لسهولة تلفضها من قبل الإندونيسيين.

من جانبه قال خبير صناعة البقلاوة التركي “علي جيجك” ، إنه يزاول صناع البقلاوة منذ 30 عاما، ، وأنه جاء من غازي عنتاب إلى جاكارتا للعمل فيها، مبينا أنهم يصنعون إلى جانب البقلاوة، الكنافة، والحلويات التركية الأخرى المصنوعة من الحليب، معربا عن افتخاره لنجاحهم في تحبيب البقلاوة للإندونيسيين. الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لوكالة الأناضول، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (HAS). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال بالرابط التالي.

المواضيع ذات الصلة
image-3

بالفيديو القطعة الواحدة بألف دولار.. عراقي يبيع بقلاوة تركية مغلفة بالذهب

هواكم: يبيع محل حلويات يملكه مغترب عراقي قطعة من البقلاوة التركية ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطا، بسعر ألف دولار، في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وقال صاحب المحل عبدالرحمن الحمادي (35 عاما)، إن الهدف من فكرته زيادة الوعي في إندونيسيا بالبقلاوة التي تعد واحدة من المذاقات الفريدة للمطبخ التركي، وأشار إلى أنه يهدف من خلال تغليف البقلاوة بورق الذهب للفت انتباه الإندونيسيين إلى هذه الحلوى.



وأوضح أنه يجلب معظم المواد الضرورية المستخدمة في صناعة البقلاوة من تركيا، وبعضها من البلدان المجاورة، كما أنه استقدم خبراء صناعة البقلاوة من مدينة غازي عنتاب التركية.

المصدر : وكالة الأناضول

كلمات دلالية

image-2

مغترب عراقي يبيع شريحة البقلاوة بألف دولار في جاكارتا

يبيع محل حلويات يملكه مغترب عراقي، شريحة من البقلاوة التركية ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطاً، بسعر ألف دولار في العاصمة الإندونيسية جاكارتا.

ويختص “محل ماردين للبقلاوة” في جاكارتا، ببيع الحلويات التركية، المصنوعة بأيدي أمهر الخبراء الأتراك في صناعة البقلاوة قادمين من مدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا، حيث نالت منتجاتهم إعجاب الإندونيسيين.

وقال صاحب المحل العراقي الأصل “عبدالرحمن الحمادي” (35 عاماً) “نهدف إلى زيادة الوعي في إندونيسيا بالبقلاوة التي تعد واحدة من المذاقات الفريدة للمطبخ التركي”. وأشار إلى أنهم يهدفون من خلال تغليف البقلاوة بورق الذهب للفت انتباه الإندونيسيين إلى البقلاوة.

اتهام رجل بسرقة حلويات بقيمة 90 ألف دولار

وبيّن أنهم يجلبون معظم المواد الضرورية المستخدمة في صناعة البقلاوة من تركيا، وبعضها من البلدان المجاورة، كما أنهم استقدموا خبراء صناعة البقلاوة من مدينة غازي عنتاب، مؤكداً بالقول “زبائننا ممتنون جداً من منتجاتنا”.

بقلاوة ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطاً (الأناضول) 

وحول فكرة إنشائه محل بيع الحلويات التركية، أشار الحمادي إلى أنه مكث في تركيا لمدة عام، جاب خلالها كل أرجاء البلاد، وزار إسطنبول، وإزمير، وبودروم، وماردين، والعديد من الولايات، مؤكداً أنه وجد ألذ بقلاوة في مدينة غازي عنتاب، واتفق مع خبير في صناعة البقلاوة للعمل معاً، واختاروا اسم ماردين وذلك لسهولة تلفظها من قبل الإندونيسيين.

من جانبه قال خبير صناعة البقلاوة التركي “علي جيجك” ، إنه يزاول صناعة البقلاوة منذ 30 عاماً، ، وأنه جاء من غازي عنتاب إلى جاكارتا للعمل فيها، مبيناً أنهم يصنعون إلى جانب البقلاوة، الكنافة، والحلويات التركية الأخرى المصنوعة من الحليب، معرباً عن افتخاره لنجاحهم في تحبيب البقلاوة للإندونيسيين.

(الأناضول)

img

عراقي يبيع شريحة البقلاوة بألف دولار

(MENAFN – Khaberni) خبرني – يبيع محل حلويات يملكه مغترب عراقي، شريحة من البقلاوة التركية ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطاً، بسعر ألف دولار في العاصمة الإندونيسية جاكارتا.

img

ويختص “محل ماردين للبقلاوة” في جاكارتا، ببيع الحلويات التركية، المصنوعة بأيدي أمهر الخبراء الأتراك في صناعة البقلاوة قادمين من مدينة غازي عنتاب جنوبي تركيا، حيث نالت منتجاتهم إعجاب الإندونيسيين.

وقال صاحب المحل العراقي الأصل “عبدالرحمن الحمادي” (35 عاماً) “نهدف إلى زيادة الوعي في إندونيسيا بالبقلاوة التي تعد واحدة من المذاقات الفريدة للمطبخ التركي”. وأشار إلى أنهم يهدفون من خلال تغليف البقلاوة بورق الذهب للفت انتباه الإندونيسيين إلى البقلاوة.

وبيّن أنهم يجلبون معظم المواد الضرورية المستخدمة في صناعة البقلاوة من تركيا، وبعضها من البلدان المجاورة، كما أنهم استقدموا خبراء صناعة البقلاوة من مدينة غازي عنتاب، مؤكداً بالقول “زبائننا ممتنون جداً من منتجاتنا”

وحول فكرة إنشائه محل بيع الحلويات التركية، أشار الحمادي إلى أنه مكث في تركيا لمدة عام، جاب خلالها كل أرجاء البلاد، وزار إسطنبول، وإزمير، وبودروم، وماردين، والعديد من الولايات، مؤكداً أنه وجد ألذ بقلاوة في مدينة غازي عنتاب، واتفق مع خبير في صناعة البقلاوة للعمل معاً، واختاروا اسم ماردين وذلك لسهولة تلفظها من قبل الإندونيسيين.

من جانبه قال خبير صناعة البقلاوة التركي “علي جيجك” ، إنه يزاول صناعة البقلاوة منذ 30 عاماً، ، وأنه جاء من غازي عنتاب إلى جاكارتا للعمل فيها، مبيناً أنهم يصنعون إلى جانب البقلاوة، الكنافة، والحلويات التركية الأخرى المصنوعة من الحليب، معرباً عن افتخاره لنجاحهم في تحبيب البقلاوة للإندونيسيين.

MENAFN1409201901510000ID1099002836

إخلاء المسؤولية القانونية:
تعمل شركة “شبكة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للخدمات المالية” على توفير المعلومات “كما هي” دون أي تعهدات أو ضمانات… سواء صريحة أو ضمنية.إذ أن هذا يعد إخلاء لمسؤوليتنا من ممارسات الخصوصية أو المحتوى الخاص بالمواقع المرفقة ضمن شبكتنا بما يشمل الصور ومقاطع الفيديو. لأية استفسارات تتعلق باستخدام وإعادة استخدام مصدر المعلومات هذه يرجى التواصل مع مزود المقال المذكور أعلاه.

بالفيديو القطعة الواحدة بألف دولار.. عراقي يبيع بقلاوة تركية مغلفة بالذهب

يبيع محل حلويات يملكه مغترب عراقي قطعة من البقلاوة التركية ملفوفة بورق من الذهب عيار 24 قيراطا، بسعر ألف دولار، في العاصمة الإندونيسية جاكرتا.

وقال صاحب المحل عبدالرحمن الحمادي (35 عاما)، إن الهدف من فكرته زيادة الوعي في إندونيسيا بالبقلاوة التي تعد واحدة من المذاقات الفريدة للمطبخ التركي، وأشار إلى أنه يهدف من خلال تغليف البقلاوة بورق الذهب للفت انتباه الإندونيسيين إلى هذه الحلوى.

وأوضح أنه يجلب معظم المواد الضرورية المستخدمة في صناعة البقلاوة من تركيا، وبعضها من البلدان المجاورة، كما أنه استقدم خبراء صناعة البقلاوة من مدينة غازي عنتاب التركية.

Abdulrahman menunjukkan baklava berharga RM4,200 sepotong. FOTO Syakirah Azhar.

Wow, baklava RM4,200 sepotong

NIAT asal hanya mahu memperkenalkan manisan dari Timur Tengah iaitu Baklava, sejenis kuih manisan diperbuat daripada tepung, kekacang dan manisan kepada masyarakat.

Namun, selepas menaik taraf pembuatan baklava dengan lapisan emas 24 karat sehingga mencecah nilai RM4,200 (AS$1,000) sepotong, ia mencetus perbualan hangat peminat manisan itu di beberapa negara seluruh dunia.

Pembikinnya, Abdulrahman Suud, 35, memberitahu sejak baklava ‘mewah’ itu tular, ramai bertanya mengapa manisan itu mahal dan siapa saja sanggup membelinya.

“Ramai yang datang takut nak makan atau sentuh. Ada tanya pasal halal haram tapi itulah ideanya, iaitu untuk masyarakat bercakap mengenainya.

“Setiap hari pelanggan datang ke kedai akan bertanya, mengambil foto dan berswafoto kerana tidak semua mampu membelinya.

“Tapi dengan cara itu (menjadikan ia mewah), saya dapat memberi penerangan selain kesedaran kepada masyarakat mengenai keistimewaan manisan itu,” katanya.

Abdulrahman menunjukkan baklava berharga RM4,200 sepotong. FOTO Syakirah Azhar.
Abdulrahman menunjukkan baklava berharga RM4,200 sepotong. FOTO Syakirah Azhar.

Jejaka berasal dari Iraq yang pernah berlakon dalam beberapa produksi tempatan antaranya filem Rempit Sampai Langit pada 2017, berkata setakat ini hanya tiga pembeli pernah membeli baklava mewah berharga RM4,200 itu.

Menurutnya, tiga pembeli itu ialah wanita dari Indonesia dan pelanggan selebihnya hanya membeli pada harga minimum RM200 sepotong.

“Baklava paling mahal sebab saiz dan berat. Ia bergantung kepada permintaan pelanggan sama ada mahu lapisan emas 18 karat atau 24 karat.

“Apapun, tujuan manisan mewah ini dihasilkan lebih kepada kesedaran mengenai kewujudan ketamadunan makanan dari Timur Tengah,” katanya.

Pada masa ini, kafe manisan diusahakan Abdulrahman dan adik beradiknya hanya beroperasi di Jakarta (Indonesia) kerana melihat pasaran di negara itu masih baru untuk manisan dari Timur Tengah.

Bagaimanapun dia mengakui sering berulang-alik dari Malaysia ke Indonesia kerana masih aktif dalam aktiviti seni di sini.

“Walaupun bertapak di Malaysia sebagai pelakon di bawah Zeel Production, saya belum memutuskan bila akan buka operasi di Malaysia kerana di sini, pasarannya sudah bersifat global.

“Bagaimanapun, pembeli luar selalunya akan membuat tempahan dan akan dihantar menggunakan khidmat penghantaran khas,” katanya.

Selain Indonesia, dia turut menerima tempahan dari Malaysia, Singapura, Brunei, Jepun, Jerman, Perancis sehinggalah Amerika Syarikat.

Kebanyakan pelanggan terdiri daripada golongan bangsawan, keluarga diraja, ahli perniagaan dan selebriti.Disiarkan pada: September 26, 2019 @ 9:41pm

Baklava termahal berharga RM4,200 sepotong. FOTO Syakirah Azhar.
Baklava termahal berharga RM4,200 sepotong. FOTO Syakirah Azhar.
lowongan-waiters-mardin-baklava

Pramuniaga

Deskripsi Pekerjaan

  • Usia maksimum 25 tahun
  • Lulusan SMA/SMK Sederajat
  • Tinggi badan proporsional
  • Bersedia kerja shift & full time
  • Bersedia bekerja pada Weekend/ Public Holiday
  • Berperilaku baik
  • Berpenampilan menarik, enerjik, komunikatif & percaya diri